إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
لماذا أخطأ الغرب في الحرب ضد "داعش" حسب فاينانشال تايمز؟

نشرت صحيفة الفاينانشال تايمز مقالا تحت عنوان "الخطأ الفادح الذي يرتكبه الغرب في محاربة تنظيم الدولة الاسلامية" تنتقد فيه الغرب لعدم وجود صورة واضحة للمستقبل السياسي أو استراتيجية خروج من المنطقة في ظل وجود مصالح مختلفة لتركيا والسعودية. ويقول الكاتب فيليب ستيفنز في مقاله إنه كان من الطبيعي أن يتابع العالم كل هذا التردد الذي اظهرته الادارة الامريكية لاتخاذ قرار بشأن مواجهة خطر تنظيم الدولة الاسلامية في العراق وسوريا وهو الأمر الذي تبرره التجارب القاسية السابقة للولايات المتحدة في أفغانستان والعراق. وأشار ستيفنز أن "الخطأ الفادح الذي يرتكبه الغرب هو أن هذا التدخل يتم في ضوء عدم وجود صورة واضحة للمستقبل السياسي أو استراتيجية خروج من المنطقة فتركيا على سبيل المثال تريد اطاحة نظام بشار الأسد دون الالتفات كثيرا لضمان وصول دعمها للمعارضة السورية وليس لمسلحي التنظيم المتشدد. أما السعودية، فلها نفس الأهداف المتعلقة بضرورة الحاق الهزيمة بتنظيم الدولة المتشدد لكن دون ان يكون ذلك في صالح زيادة النفوذ الايراني"، بحسب الصحيفة. وانهى ستيفنز مقاله قائلا إنه لا يمكن للغرب أن يحقق اي انتصار جراء التدخل في المنطقة المشتعلة دون وجود استراتيجية محددة لخروج القوات الغربية وتصورات مستقبلية لما بعد هزيمة جماعة "داعش" الارهابية.

العالم

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *