إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
إحباط هجوم على ساحة العباسيين عبر الانفاق

أحبط الجيش السوري أول من أمس مخططاً لمسلّحي الغوطة الشرقية كان يقضي باقتحام ساحة العباسيين من جهة جوبر، لتندلع إثرها مواجهات اعتبرت الأعنف في الحيّ منذ شهور كشف الجيش السوري أول من أمس مخطّطاً جديداً لمسلّحي «جيش الإسلام» و«جند دمشق» في الغوطة الشرقية للعاصمة. يقضي المخطّط بالدخول إلى شرق العاصمة باتجاه ساحة العباسيين، من خلال الطريق التي تصل هذه الساحة بحي جوبر المجاور لها من جهة الشرق، ولكن هذه المرّة من تحت الأرض، عن طريق مجموعة أنفاق. حُفرت الأنفاق بدءاً من عمق حي جوبر، وكان يفترض أن تنتهي قبل الوصول إلى ساحة العباسيين بمئات الأمتار، ليُستكمل التقدّم بعد ذلك فوق سطح الأرض بعد إيقاع خسائر فادحة، وعلى نحو مفاجئ، بوحدات الجيش السوري التي تنتشر بكثافة في تلك النقطة. واستهدف المسلّحون، مساء ذلك اليوم، نقطة رصد متقدّمة للجيش على بعد كيلومتر واحد تقريباً من ساحة العباسيين. وخلال الرد على مصادر النيران اكتشفت نقطة الرصد النفق، لتتولّى المدفعية تدمير أجزاء منه بمن فيه من المسلّحين. ويقول مصدر ميداني لـ«الأخبار»: «توقعنا منذ البداية أن النفق المكتشف ليس الوحيد، فاتّخذ القرار فوراً بتقدّم الوحدات الراجلة لمواجهة أي هجوم آخر محتمل. وبالفعل، تمّ اكتشاف النفق الذي كان مطلوباً منه أن يصل إلى ساحة العباسيين، ودمّر بالكامل». فالمسلّحون، يشرح المصدر، «لجأوا إلى حفر أنفاق عدة للتمويه، حيث يكون واحد منها فقط هو الممر إلى ساحة العباسيين». إثر ذلك، اندلعت مواجهات عنيفة في أطراف الحي، بقيت مستمرّة حتى ظهر أمس. ولم يتبيّن حجم الخسائر فيها بعد، ذلك أن «معظم القتلى من المسلّحين بقيت جثثهم في الأنفاق المدّمرة»، يضيف المصدر. ويعزو مصدر عسكري محاولة المسلّحين تلك إلى «نيّتهم تعديل الكفة، بعد تطويق الجيش لبلدة المليحة، واستمرار تقدّم الجيش في الغوطة الشرقية». ووصف المصدر تلك المحاولة بـ«مخاطرة كبيرة بالنسبة إلى المسلّحين، تعكس حجم اليأس والعجز اللذين باتا يسيطران على العقول المدبرة للمعارضة المسلّحة؛ ففي أحسن الأحوال تتخطّى هذه المحاولة حدود التخطيط العسكري المنطقي. فهم يعلمون جيداً حجم وجود الجيش وانتشاره الكبير في الصفوف الخلفية في شرق العاصمة». ولا تزال مدفعية الجيش توجّه ضربات شديدة إلى النقاط التي يشتبه في وجود المسلّحين فيها، فيما قصف المسلّحون، في المقابل، مناطق المزة وساحة الأمويين وباب توما والعمارة بقذائف الهاون، ما أدّى إلى وقوع العديد من الإصابات في صفوف المدنيين.

الأخبار

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *