إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
شهيدان في أول استهداف لـ ”الفرقة الرابعة” بعد تعزيز انتشارها في درعا

استشهد عنصران من مرتبات “الفرقة الرابعة” ، نتيجة إطلاق النار عليهم في ريف درعا الجنوبي الشرقي، وهي أول عملية استهداف لـ”الفرقة” بعد انتشارها الأخير في درعا، بحسب مصادر اعلامية محلية. وقال مراسل قناة “سما” في درعا فراس الأحمد، عبر حسابه في “فيس بوك” أمس، الجمعة 5 من حزيران، إن مجهولين أطلقوا النار على سيارة تقل جنودًا من “الفرقة الرابعة” على أحد الطرق الترابية جنوب شرقي درعا، ما أدى إلى استشهاد عنصرين وإصابة مجند بجروح بليغة. وكان الجيش السوري استقدم، منتصف أيار الماضي، تعزيزات عسكرية إلى محيط مدينة طفس غربي درعا. وفي 26 من الشهر نفسه، أفضى اجتماع بين اللجنة المركزية وضباط في “الفرقة الرابعة”، إلى اتفاق على تعزيز حواجز “الفرقة” في الريف الغربي. وتكررت عمليات الاغتيال في محافظة درعا عقب سيطرة الجيش السوري, على محافظتي درعا والقنيطرة، في تموز 2018، بموجب اتفاقية فُرضت على الراغبين بـ”تسوية” أوضاعهم في المنطقة. وتضمنت الاتفاقية وثيقة تعهد من 11 بندًا، أُرفقت معها ورقة ضبط للحصول على معلومات تخص الفصائل ومصادر تمويلها. كما طالت عمليات الاغتيال عناصر سابقين في ميليشيات المعارضة، وعناصر “تسويات”، وضباطًا وجنودًا تابعين لقوات الجيش السوري. ولا تُعرف الجهة المسؤولة عن هذه الاغتيالات، في حين تصدر بيانات عن تنظيم “داعش”، تتبنى خلاياه الموجودة في المنطقة بعض عمليات الاغتيال ضد قوات الجيش.

وكالة اوقات الشام

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *