إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
عضو في “اللجنة المركزية” يوضّح ما هي البنود العالقة في اتفاق درعا
في الوقت الذي تمثل فيه المجموعات المسلحة في درعا أمام خيارين اثنين فقط، وهما إما القبول ببنود الاتفاق الذي اقترحته الدولة السورية أو عمل عسكري في المحافظة، أكّد عضو لجنة المفاوضات أبو علي محاميد، أن المسلحين الرافضين للتسوية يعتبرون البند الذي كان إحدى عثرات الاتفاق وهو الانتقال إلى الشمال السوري، مطروح. ونقلت صحيفة “القدس العربي” عن المحاميد قوله: “طالبت الدولة السورية بنقل مسلحين من أبناء درعا البلد إلى الشمال السوري، ورغم أننا ضد التهجير، لكنه مطروح، ونحن نريد الحفاظ على حياة أهلنا وأرواحنا”. وحول البند المتعلق بتسليم السلاح الخفيف إلى الدولة السورية، أفاد المحاميد بأنهم شرعوا بتنفيذ هذا البند، وذلك من خلال تسليم أكثر من 100 بندقية من أهالي درعا البلد، حسب قوله. وبحسب المحاميد، فإن البند الذي رفضته “اللجنة المركزية” هو سيطرة الدولة السورية على حواجز المحافظة بالكامل، مع الإشارة إلى انتشار أحاديث تُفيد بأن “اللجنة” وافقت على هذا البند على أن تكون هذه الحواجز تحت سيطرة “الفيلق الثامن” التابع لروسيا. وكانت مصادر “أثر” قد أكدت أن هدنة وقف إطلاق النار في درعا غير محدودة بمدة زمنية، وذلك بهدف إعطاء المسلحين أكبر مهلة ممكنة للالتزام ببنود الاتفاق، قبل الانتقال إلى خيار الحسم العسكري.

اثر برس

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *