إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
التحسن مستمر مع بدء الموسم السياحي …دولار السوداء دون 590 ليرة

سجلت الليرة أمس مزيداً من التحسن أمام الدولار الأميركي في السوق السوداء، إذ انخفض سعر الصرف دون مستوى 590 ليرة. وتوقع خبير اقتصادي أن يستمر السعر بالتحسن خلال المرحلة المقبلة بشكل تدريجي، بعيداً عن القفزات الكبيرة التي تمثل فخاً له ارتدادات نفسية على المتعاملين في السوق، خاصة أن «غريزة القطيع» حاضرة وهي من تسبب خلال الفترة الماضية برفع سعر الصرف في السوق السوداء فوق مستوى 600 ليرة، حيث يتحول الطلب في حالة القلق لدى المتعاملين من الطلب التجاري إلى المضاربة. كما عزز الخبير توقعاته بغياب لأي مسببات تزيد الطلب حالياً على الدولار، خاصة مع بدء الموسم السياحي وتراجع الطلب على المحروقات وتأمينها عبر الاستيراد بالقطع الأجنبي إضافة لخط ائتماني جديد يتم العمل عليه والذي يوفر الكثير من القطع الأجنبي. وبيّن أن جملة الإجراءات التي يعمل عليها المركزي تنم عن حالة فهم للسوق ومن شأنها أن تعيد السوق لحالته الطبيعية بعيداً عن المضاربة التي تقاد عبر بعض صفحات التواصل الاجتماعي والتلاعب بالسعر عبر بعض الصفحات المتخصصة في هذا الشأن، والتي لها الكثير من المتابعين ممن يتعاملون بالدولار. من جانبه اعتبر نائب رئيس مجلس الإدارة لجمعية المحللين الماليين سليمان البري أن الأهم اليوم هو استقرار سعر الصرف لما له من أثر مهم في النشاط الاقتصادي بمختلف أشكاله التجارية والصناعية وحركة المبيعات والقدرة الشرائية لدى المواطن، ورأى أن المصرف المركزي يتجه للوصول بسعر الصرف لنقطة التوازن الحقيقية وليست الوهمية، وهي نقطة تحددها المعايير والمؤشرات التي يعمل عليها المصرف. كما اعتبر أن الارتفاعات خلال الفترة الأخيرة لسعر الصرف في السوق الموازية «السوداء» لم يكن لها ما يبررها سوى المضاربات، وبناء عليه فإن المنحى البياني لمثل هذه الحالة هو العودة بسعر الصرف لما كان عليه قبل هذه الفقاعات السعرية الأخيرة.

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *