إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
بعد كسرها حاجز 1000 ليرة منذ أيام .. ما “سر” تهاوي أسعار البندورة في طرطوس؟

شهدت محافظة طرطوس منذ عدة أيام ومحافظات أخرى ارتفاعاً ملحوظاً في أسعار الخضار، لا سيما البندورة التي سرقت الأضواء من غيرها وتربعت على العرش بسعر 1100 ليرة للكيلو الواحد، الأمر الذي زاد الطين بلة عند المواطنين بطرطوس ولسان حالهم يقول “فوق الموتة عصة قبر”. ولكن لم يستمر هذا الارتفاع على حاله، فانخفضت أسعار الخضار بشكل ملموس منذ يومين، لتتابع هبوطها التدريجي وتبلسم جيوب المواطنين بعد أن “كواها” جحيم الأسعار وطمع التجار . وأوضح رئيس اتحاد الفلاحين في طرطوس مضر أسعد لتلفزيون الخبر أن “أسعار الخضار ارتفعت في طرطوس بالأيام الماضية بسبب قلة العرض وزيادة الطلب، بالإضافة إلى العامل الجوي وهطول الأمطار الغزيرة، وبداية شهر رمضان الذي يزداد الضغط فيه على الخضار”. وأفاد أسعد أن “أسعار الخضار بدأت تنخفض بشكل ملحوظ، حيث سجل كيلو البندورة 500 ليرة يوم الخميس، بعد أن كسر حاجز 1000 ليرة منذ أيام” مؤكداً أن “الأسعار ستنخفض بشكل ملموس خلال الأيام القادمة”. بدوره أكد مدير فرع شركة السورية للتجارة في طرطوس المهندس يوسف حسن لتلفزيون الخبر أن “أسباب ارتفاع الخضار في طرطوس هي الظروف القاسية التي مرت بها المحافظة من الصقيع وهطول الأمطار وقلة العرض وعدم توفر المواد بشكل كافي بما يلبي حاجة السوق”. وبحسب حسن فإنه “خلال عشرة أيام سيتم انخفاض أسعار الخضار في طرطوس بشكل ملحوظ”، مردفاً أنه “سجل كيلو البندورة 500 ليرة يوم الخميس بعد أن سجل منذ يومين 800 ليرة، وسجلت البطاطا 375 ليرة في صالات السورية للتجارة وبسعر التكلفة”. من جهتها، أكدت مصادر محلية لتلفزيون الخبر أن “أسعار الخضار بدأت بالانخفاض في طرطوس منذ يومين وذلك بسبب كثرة العرض وزيادة كمية المنتجات والخضار، وعودة الحياة بشكل تدريجي للأسواق”. وتابعت المصادر “حيث سجل كيلو البندورة 500 ليرة، والخيار 400 ليرة، والبطاطا 500 ليرة، الفليفلة الخضراء 500 ليرة، باذنجان 400 ليرة، كوسا 350 ليرة، بقدونس 75 ليرة، خس 100 ليرة، فاصولياء خضراء 700 ليرة”. يُذكر أنه لم يقتصر ارتفاع الأسعار على الخضار فقط في طرطوس، بل وشمل المواد التموينية والغذائية والذي شهدت تفاوت بالأسعار، مابين كل محل تجاري، وهذا ما يفسر أن تحديد ثمن كل سلعة على مزاج البائع، وغياب الرقابة التموينة، ليكون المواطن هو الضحية في كل مناسبة .

تلفزيون الخبر

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *