خبر عاجل :
  • ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﺘﺮﺑﻴﺔ : ﺇﺻﺪﺍﺭ ﻧﺘﺎﺋﺞ ﺷﻬﺎﺩﺓ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﺍﻷﺳﺎﺳﻲ ﻭﺍﻻﻋﺪﺍﺩﻳﺔ ﺍﻟﺸﺮﻋﻴﺔ ﻳﻮﻡ ﻏﺪ ﺍﻟﺴﺒﺖ ﺍﻟﺴﺎﻋﺔ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻋﺸﺮﺓ ﻇﻬﺮﺍ
إعلانك المبوب
  ارض زراعيه 7 دنم للبيع طريق العروس مرديدو منطقه عقاريه الرجم للاستفسار 0999182938     صدور كتاب التحكيم عدالة اتفاقية من تاليف القاضي المستشار امرالله فنصة حبث تضمن هذا الكتاب اراء اعظم فقهاء التحكيم في الوطن العربي     الآن في الأسواق.. صدور العدد الأول من جريدة " كاريكاتور" 10/8/2015 صحيفة شهرية كاريكاتورية ساخرة تصدر عن دار البعث الإشراف والتحرير: رائد خليل 24 صفحة /50 ل.س syriacartoon@yahoo.com     شقة مكسية ديلوكس مساحة 108 متر مربع في اشرفية صحنايا للاجار مفروش فقط بدون اطفال     انتقلت عيادة الدكتور ايمن عيسى اختصاصي امراض وجراحة الاذن والانف والحنجرة وتجميل الانف-تخطيط سمع ومعاوقة سمعية من دمشق الى طرطوس-المشبكة-سوق النسوان هاتف 319270-0933229112  
القائمة البريدية

للإشتراك بنشرتنا الإخبارية

تابعونا على الفيس بوك
تصويت
فيديو زنوبيا
أسعار اللحوم ترتفع مع العيد.. والفارق مع أسعار العام الفائت كبيرة

لم يعد بمقدور السوريين الاحتفاء بعيد الأضحى كما اعتادوا في سنوات سابقة وخاصة فيما يتعلق بتقديم الأضاحي التي ارتفعت أسعارها بشكل جنوني حيث لا يستطيع المواطن براتبه المحدود أن يشتريها كما درجت العادة. حركة خجولة رصدتها الوطن خلال جولتها على سوق باب سريجة، حيث أكد لنا اللحام ( أبو ضياء) أن سعر كيلو الخروف الحي وصل إلى سعر 950 ليرة ولاسيما بعد أن خرج العديد من أسواق الغنم من الخدمة بسبب الظروف الراهنة أهمها سوق النشابية – المعضمية – الغوطة، فالسوق الوحيد الذي يعمل حالياً هو نجها لذلك أصبح العرض عليه قليلاً والطلب كثيراً مما انعكس سلبا على المواطن أولاً والتاجر ثانياً، ناهيك عن ارتفاع تكاليف أجو النقل، مشيراً إلى أن هامش ربحه بسيط لا يتجاوز 10% وهي نسبة قليلة جداً إذا قورنت بما قبل سنوات الأزمة مشيراً إلى أن المواطن بدأ بشراء حاجته اليومية فقط من مادة اللحوم بسبب الغلاء الفاحش إضافة إلى انقطاع التيار الكهربائي ساعات طويلة ما يمنعهم من تخزين اللحوم في البرادات لمدة طويلة. بينما اللحام محمد السليماني يقول إن سعر كيلو الخروف الحي كان العام الماضي مرتفعاً أكثر فقد وصل إلى 1050 ليرة ومع ذلك فحركة الشراء والبيع كانت أفضل، أما حركة السوق هذا العام فهي بطيئة جداً ولا توحي بقدوم عيد الأضحى بعد أيام قليلة، لافتاً إلى وجود غلاء كبير في أسعار المواد كافة، ولاسيما مادة اللحوم حيث سجلت ارتفاعاً كبيراً على أنواعها فقد وصل كيلو اللحمة الهبرة 3500 ل.س بعد أن كانت العام الماضي 2600 ليرة وسعر كيلو لحم العجل 2500 ليرة، على حين العام الماضي كان 1800 ليرة بينما يتراوح سعر كيلو السودة بين 1300- 1700 حسب الجودة. من جهة أخرى أكد المواطنون ممن التقيناهم في السوق أنه ليس بإمكانهم شراء أي نوع من اللحوم إلا بالكميات القليلة جداً حتى قالت إحداهن أنها تشتري لحمة بمبلغ 300 ل.س فقط، المهم أن تكفي حاجتها اليومية وأنها لا تفكر بشراء لحوم من أجل العيد لأنه ليس بمقدورها ذلك، إلا أن جميعهم تذمروا من الارتفاع الجنوني للأسعار وأنها لا تتناسب مع دخلهم القليل حيث إن الضائقة الاقتصادية للكثير منهم والظروف الصعبة قد تحرمهم من ممارسة شعائر عيد الأضحى المبارك والبعض أكد أن لحم الفروج سيكون عوضاً من لحوم الأغنام.

الوطن

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع زنوبيا الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *