بزنس

واجهات محال الصاغة في بيروت مملوءة بالذهب السوري المهرب

وكالة اوقات الشام


اعتبر رئيس جمعية الصاغة وصنع المجوهرات في دمشق غسان جزماتي بأن كل ما يتم تداوله في الأسواق من عروض حسم وتخفيضات على أسعار الذهب غير مرخصة ولا قانونية من الجمعية، موضحاً أن القصد منها التلاعب بالأوزان بهدف الغش. وفي تصريح لـ”الوطن” أشار جزماتي إلى أن الذهب الخام يدخل إلى البلاد ويخرج بدلاً عنه ذهب مشغول ولكنه عبر التهريب، مضيفاً: “والدليل واجهات محال الصاغة في أسواق بيروت تمتلئ بالذهب السوري ولكنه من دون دمغة”. وأوضح جزماتي أن من يهرب الذهب لا مصلحة له بتسديد أجرة الدمغة 300 ليرة لكل غرام في الجمعية إضافة إلى إمكانية التلاعب بالعيار والوزن وخصوصاً للذهب عيار 21 لكونه لا يصنع إلا في ورشات سورية وليس لبنانية. ولفت جزماتي إلى أن الأسواق لم تشهد حركة بيع كبيرة خلال فترة عيد الفصح ولم يزد المبيع على 2 كيلو غرام ذهب يومياً في أسواق دمشق

Copyrights © Znobia.com

المصدر:   http://www.znobia.com/?page=show_det&category_id=9&id=21289