بزنس

ميالة: هناك معطيات تبين أن سعر الصرف سيتجه نحو الهبوط

سانا


جدد حاكم مصرف سورية المركزي الدكتور أديب ميالة التأكيد على أن الأرقام المتداولة في بعض المواقع الالكترونية حول الأسعار المرتفعة لسعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي هي “أرقام مدسوسة ومجرد شائعات” من قبل وسائل الإعلام المضللة والتنظيمات الإرهابية مبينا أن الهدف منها “تأجيج السوق ومحاولة إفشال سياسة المصرف في إدارة سعر الصرف”. وفي تصريح للصحفيين اليوم عقب قيام المصرف بعقد جلسة تدخل بحضور ممثلي شركات ومكاتب الصرافة أوضح ميالة أن المصرف ولغاية تاريخ اليوم يبيع الدولار الأمريكي لتمويل المستوردات بسعر “354”ليرة سورية و”هو سعر أقل من سعر السوق الموازي بـ”40″ ليرة سورية ” مؤكدا أن ذلك سينعكس حتما باتجاه دعم استقرار الأسعار من خلال تمويل المستوردات بسعر أخفض بكثير مما يتم تداوله بالأسواق الموازية وغيرها.13 وكشف ميالة أن “هناك معطيات أخرى تبين بوضوح أن سعر الصرف سيتجه نحو الهبوط وخاصة في ظل الانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري والتي تعطي إيجابية نحو توجيه سعر الصرف للانخفاض”. وحول القرار رقم “703” الصادر عن وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية والخاص بـ “منح إجازات الاستيراد وتمويل المستوردات” والذي سيتم البدء بتطبيقه في الثالث من الشهر القادم أشار حاكم مصرف سورية المركزي إلى أن هذا القرار “سيمنح الاستقرار للأسواق والطمأنينة للمتعاملين في السوق من مستوردين وتجار”. وكان ميالة أوضح عقب قيام المصرف المركزي بعقد جلسة تدخل بداية الشهر الجاري أن المصرف يواصل إدارة سعر بيع القطع الأجنبي بشكل يومي وصولا للسعر الذي يعكس الواقع الحقيقي لسعر الصرف ضمن المعطيات الاقتصادية والمالية الراهنة وتحجيم المضاربة عليه مؤكدا أن ذلك “سينعكس إيجابيا على سعر صرف الليرة السورية”.

Copyrights © Znobia.com

المصدر:   http://www.znobia.com/?page=show_det&category_id=9&id=7205