بزنس

عودة معمل أعلاف طرطوس للعمل مجدداً

سانا


عاد معمل أعلاف طرطوس للعمل مجدداً لتأمين مادة المقنن العلفي لمربي الثروة الحيوانية بعد توقف منذ نهاية شهر كانون الثاني من هذا العام. وقال وزير الزراعة المهندس محمد حسان قطنا في تصريح للإعلاميين عقب اطلاعه على سير العمل فيه “إن التوقف كان نتيجة المخالفات الناتجة عن وجود مواد غريبة تبين أنها كميات من الرمل المخلوط مع مادتي النخالة والذرة الأمر الذي أدى إلى توقف المعمل وحرمان مربي الثروة الحيوانية من مخصصاتهم”. وأضاف الوزير قطنا “إن المعمل في مرحلة التشغيل الآن وسيتم تعويض المربين الذين لم يستلموا مخصصاتهم خلال الدورة العلفية السابقة لافتاً إلى أن المؤسسة العامة للأعلاف مستمرة بدعم مربي الثروة الحيوانية وتوفير احتياجاتهم من المقننات العلفية وبيعها لهم بدعم سعري لا يقل عن 25 بالمئة عن سعر الأسواق الخارجية. وبين الوزير قطنا أنه تمت إحالة المخالفين إلى القضاء المختص لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم ومعاقبة كل من أساء للمربين ولمن استثمر موارد الدولة بصورة خاطئة مشدداً على ضرورة اتباع آلية إدارية تنظيمية تضمن سير العمل بصورة صحيحة لتلافي الخلل والفساد. بدوره أوضح مدير عام مؤسسة الأعلاف عبد الكريم شباط أنه وبعد الاطلاع على واقع العمل لوحظ أن عمليات التخزين تتم بطريقة مخالفة للشروط ليتبين بعد التدقيق وجود حالات غش وفساد ناتجة عن خلط المواد العلفية ما يؤثر سلباً على تصنيع المادة وتغذية قطيع الثروة الحيوانية وعلى الفور تم البدء بعملية الفرز واستبعاد المواد المخلوطة والشائبة إضافة إلى إعادة تأهيل وصيانة المعمل والخزانات التابعة له ليعود إلى العمل ضمن الشروط الفنية والمواصفات القياسية المطلوبة . هادي يوسف مدير المعمل بالتكليف أشار إلى أن الطاقة الإنتاجية للمعمل بحدود 120 طناً يومياً من كبسول الأبقار لافتاً إلى أنه تم تزويد كل مراكز فرع المؤسسة بطرطوس لتوزيعها على المربين.
Copyrights © Znobia.com

المصدر:   http://www.znobia.com/?page=show_det&category_id=9&id=31591